postimage

mercredi 23 janvier 2019

اختطاف الناشط الصحراوي حسين امعذور

وفي سابقة خطيرة من نوعها قامت السلطات الإسبانية بترحيل طالب اللجوء لديها الطالب والمناضل الصحراوي الحسين امعضور الملقب بصدام من جزر الكناري إلى مدينة الناظور شمال المغرب وتسليمه إلى سلطات الاحتلال المغربي عشية يومه الخميس 17 يناير 2019 بشكل يتناقض  مع القانون العام 12/2009 حول حقوق اللجوء والحماية في إسبانيا ليتم تقديم المعتقل السياسي 
صبيحة اليوم 

تفيد الانباء ان المدون و الطالب الصحراوي الحسين  امعذور الملقب بصدام   الذي يوقع تدويناته   بالفضاء الازرق الفيسبوك  باسم   صانع الفارق  يتواجد  حاليا   بسجن لوداية   بمراكش المغربية  
الاخبار المتداولة   حول ملابسات اعتقاله تفيد  بتورط   السلطات الاسبانية بهذه الجريمة  النكراء  في تؤاطي مكشوف  لم  يعد يخفى على احد بين الاحتلالين الاسبق و الحالي  للصحراء الغربية  و تأمرهما على شعبها  وطليعته  الثورية  ومحاولة  التفافهما  حول  مطالبه العادلة و المشروعة  وحقه الثابت في الحرية  وتقرير المصير
صانع  الفارق  و الذي طالما عرف  بتدويناته  اللاذعة   للاحتلال   المغربي  باعتقاله   اليوم يواصل لذع  الاحتلالين   السابق و الحالي  بعدما  كشف تؤرط الاحتلال  الاسباني  بجريمة  اعتقاله وتسليمه  للاحتلال  المغربي
السلطات  الاسبانية   عمدت  يوم  الخميس الماضي  السابع عشر من شهر يناير الحالي  الى تسليم  المدون و الطالب  الصحراوي  الحسين امعذور  الى السلطات المغربية  بعدما لجاء لها  طالبا اللجوء  السياسي  هربا من  بطش الاحتلال  المغربي , هذا  الاخير  الذي عمد مباشرة الى اعتقاله  وتعريضه  لمسلسل  مسرحيات محاكماته  الهزلية   و التي   احكامها  معروفة سلفا  حيث  عرض  اليوم على انظار ما يسمى بقاضي التحقيق بمدينة مراكش المغربية   ليحال  بامر منه وكما هو متوقع  على  سجن لوداية
الحرية  للمدون الصحراوي  الحسين امعذور وكافة المعتقلين السياسيين الصحراويين.

مواضيع ذات صلة

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

جميع الحقوق محفوضة ل الإتحاد العام لطلبة تونس
عاش الإتحاد العام لطلبة تونس
صمم ب كل من طرف الرفيق : إياد عرفاوي