postimage

dimanche 22 octobre 2017

اثر اقتحام مبيت الطالبات : الاتحاد العام لطلبة تونس يدق ناقوس الخطر


على اثر الفدرالي للتحاد العام لطلبة تونس بيانا جاء فيه ما يليحادثة اقتحام مبيت الطالبات جرزونة من قبل احد المنحرفين اصدر المكتب

بيان
عاش مبيت الطالبات بجرزونة ليلة الاحد 22 اكتوبر على وقع حادثة اقتحام قام بها احد المنحرفين وهو في حالة سكر مطبق في ظل غياب كامل للحراسة واستطاع الوصول الى الغرف وسط حالة من الفزع ونداءات الاستغاثة التي اطلقتها زميلاتنا وبحلول بعض اعوان الادارة والحارس تظاهر بأنه كان بصدد البحث عن شاحن لجواله
ان المكتب الفدرالي للاتحاد العام لطلبة تونس بكلية العلوم بنزرت يعتبر الحادثة خطيرة وكارثية امام تفاقم المشاكل الجامعية لنصل الى مستوى غياب الحقوق الدنيا وهي الامن داخل الفضاء الجامعي خاصة اذا كان مبيتا طلابيا علما وانه ملاصق للكلية وطالما عبر الطلبة عن تذمرهم من التواجد المستمر للمنحرفين في محيط الفضاء الجامعي بل وارتيادهم المطعم ومضايقتهم للطلبة وترويعهم في اكثر من مناسبة
ان ما حدث بمبيت الطالبات ناقوس خطر يدق خاصة وان التعاطي الاداري كان ضعيفا حيث عمد المدير وبدل تهدئة روع الطالبات الى الصارخ والوعيد وطالبهن بالصمت والعودة الى غرفهن وعليه فإننا نعلن ما يلي .
-مطالبة مدير المبيت بتقديم توضيح حول الحادثة وتلافي مكامن الخلل في الحراسة
-تحميل السلطة الجهوية وعلى رأسها والي بنزرت مسؤولية امن وسلامة الطلبة وندعوه الى التدخل لتامين محيط الجامعة
-تجديد مطالبتنا بالحق في جودة الحياة بالمبيت وتوفير فضاءات ملائمة للطالبات فيه للنشاط والمراجعة وعدم التعاطي معه على انه مكان للنوم فقط

-تنبيهنا الى ان  بقية المبيتات تعيش بدورها اوضاعا اسوا خاصة على المستوى امن الطلبة ونذكر بالخصوص مبيت الزياتين اضافة الى مبيت منزل عبد الرحمان 

مواضيع ذات صلة

جميع الحقوق محفوضة ل الإتحاد العام لطلبة تونس
عاش الإتحاد العام لطلبة تونس
صمم ب كل من طرف الرفيق : إياد عرفاوي